شجب الأمين العام للاتحاد العام للعمال التونسية بشارة أسمر ، في بيان صحفي ، الزيادات في أسعار كل من المنتجات المستدامة وغير المدعومة. ولذلك يعتقد أن الفئات الضعيفة من السكان لم تعد قادرة على تلبية الاحتياجات الأساسية ، لا سيما فيما يتعلق بالغذاء.

وكشف أن ارتفاع أسعار اللحوم يأتي على الرغم من استيراد 21 ألف رأس ماشية.

وبحسب المسؤول النقابي ، تراوح سعر الكيلوغرام من اللحم من 12 ألف إلى 75 ألف ليرة. ولفت إلى أن المخابز لم يعد لديها خميرة الخباز ، لكنها مدعومة رسمياً من قبل مصرف لبنان ، بسبب عدم تسديد فواتير من البنك المركزي ، مما أدى إلى ارتفاع سعر الخبز.

وتندد بشارة أسمر بهذه الزيادات نفسها التي تتعلق بالأدوية والمعدات الطبية.

وعليه يطالب “جميع المسؤولين في وزارات الاقتصاد والتجارة والزراعة والداخلية والبلديات ودولة رئيس الوزراء بتصحيح ما يجري اليوم” ، مهددا بعواقب وخيمة إذا لم يتم اتخاذ أي إجراء بعد عطلة عيد الفطر.

Si vous avez trouvé une coquille ou une typo, veuillez nous en informer en sélectionnant le texte en question et en appuyant sur Ctrl + Entrée . Cette fonctionnalité est disponible uniquement sur un ordinateur.

Cette publication est également disponible en : Français English Deutsch Italiano Español Հայերեն